أعلن الملتقى القطري للمؤلفين عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي عن فتح الباب لاستقبال الترشيح لترجمة الأعمال للكتّاب القطريين بالتعاون مع إدارة الإصدارات والترجمة بوزارة الثقافة والرياضة، حيث ستتم ترجمة عدد من الكتب إلى بعض اللغات الأجنبية، على أن تكون لكتّاب قطريين أو كتب تتحدث عن قطر في أي مجال من المجالات شريطة أن يكون العمل مناسبًا للبيئة الثقافية المترجم لها، ووجه الملتقى الراغبين في ترشيح أعمالهم لترجمتها من خلال تلك المبادرة إرسال اسم أعمالهم عن طريق مراسلة بريد الملتقى [email protected] ويأتي هذا التعاون في إطار جملة من المشاريع التعاونية التي يقيمها الملتقى مع مختلف المراكز المختصة التابعة لوزارة الثقافة ومختلف الجهات الأخرى، ويسعى من خلاله الملتقى لاثراء الساحة الثقافية بعدد من العناوين المهمة باللغات المختلفة، وذلك من أجل نشر جهود الكتاب في قطر على أوسع نطاق سواء كان بنشره على المتحدثين بغير العربية في قطر، أو وصوله لأيدي عدد من القراء في الخارج.